تقارير تلاحق “أردوغان”.. انتحار 4800 تركي منذ تولي حزب العدالة السلطة

ذكر تقرير عن معهد الإحصاء التركي، عن أن عدد من أقدم على الانتحار في تركيا وصل إلى 1370 شخصًا على الانتحار بسبب الفقر منذ عام 2015، مع وقوع 566 حالة انتحار في العامين الماضيين حسبما جاء بصحيفة أحوال نيوز التركية.

وأشار التقرير، إلى أنه بلغ العدد الإجمالي لحالات الانتحار الناجمة عن الفقر منذ عام 2002، عندما تولى حزب العدالة والتنمية السلطة، 4801 شخص.

وبحسب صحيفة “جمهوريت ” أن الفقر كان سبب 7.3 بالمئة من حالات الانتحار في تركيا في 2018، وارتفعت النسبة إلى 9.4% في 2019.
ووفقًا لمجلس السلامة والصحة المهنية للعمال، انتحر 54 شخصًا في الأشهر الثمانية الأولى من عام 2020.
وأصبح الفقر الشبح الذي يطارد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعد أن وقف مزارع تركي يطلق الصرخات من الفقر والعوز الذي تعيشه مدينته بأكملها، تحت وطأة نظام يقوم برفع أسعار المحروقات شهريًا بل أسبوعيًا، في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، فلا تتوقف عجلة الزيادات، الأمر الذي زاد من حدة الغضب الشعبي ضد أردوغان، الذي فشل في إيجاد حلول للأزمة الاقتصادية الطاحنة التي تشهدها تركيا منذ اغسطس عام 2018، على وقع تدهور سعر الليرة.

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي بمقطع فيديو لمزارع وقف يشكو أوضاع مدينته المتردية في ظل ديكتاتورية الحزب الحاكم، العدالة والتنمية والرئيس رجب طيب أردوغان، وقال المزارع: “أردوغان حولنا إلى دمى”.

Leave a comment

Your email address will not be published.