زوجة زعيم كوريا الشمالية تُثير الجدل بعد اختفاءها الغامض

أثار عدم خروج ري سول جو زوجة زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون إلى العلن، منذ فترة طويلة، الجدل والتكهنات، فيما قيل أن أحد الأسباب المحتملة لغيابها منذ يناير الماضي قد يكون حملها.

وذكرت روايات أخرى، أنه قد يكون ذلك بسبب تركيزها على العناية بعمة كيم جونغ أون التي تعاني من مشاكل صحية، أو تركيزها على تعليم ابنتها التي بلغت السن المدرسي، أو اتخاذها إجراءات احترازية من أجل تجنب الإصابة بفيروس كورونا.

وطالب وزير شؤون الوحدة في كوريا الجنوبية لي إن يونغ، بعدم الاستعجال بالاستنتاجات بهذا الشأن، معيدًا إلى الأذهان غياب شقيقة كيم جونغ أون قبل فترة، التي عادت إلى العلن من جديد بعد مرور نحو شهرين.

Leave a comment

Your email address will not be published.