بعد دخوله مستشفى إسرائيلي لعلاجه من كورونا.. ” الصحفي كوهين” يسخر من صائب عريقات

 

سخر صحفي إسرائيلي من أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات الذي يرقد في حالة حرجة بمستشفى إسرائيلي.

 

ويعالج عريقات في مستشفى “هداسا عين كارم” الإسرائيلية بالقدس بعد تدهور حالته الصحية على خلفية إصابته بفيروس كورونا.

 

وعبر حسابه في موقع تويتر كتب الصحفي والباحث الإسرائيلي “إيدي كوهين”، مستخدما خاصية الاستطلاع، أنه في حال تم إنقاذه من الموت من قبل دكاترة صهاينة هل سيعاود صائب عريقات شتم إسرائيل واتهامها بأنها دولة أبارتهايد ودولة عنصرية؟”.

 

وأضاف كوهين متسائلاً : “في حال لا سمح الله توفي عريقات فهل سيلومون إسرائيل ويتهمونها بأنها أعدمته؟”.

 

​وصباح اليوم الاثنين، قال مستشفى “هداسا عين كارم” في القدس الذي استقبل عريقات أمس، إثر تدهور صحته، إن الأخير يرقد في حالة حرجة وقد تم تخديره فيما يخضع لجهاز تنفس صناعي.

Leave a comment

Your email address will not be published.